مصر تلزم المزارعين بتوريد طن أرزّ شعير عن الكل فدان

تستهدف الوزارة دفع المال مقابل 25% كامل الكميات التي حُصدت (فرانس برس)

طالبت وزارة التموين المصرية جميع الفلاحين وأصحاب الحيازات الزراعية، المزروعة بالأرز الشعير لموسم 2022، بضرورة الواجب التام بنص ما ورد على الاختيار الوزاري رقم 109 لسنة 2022، بشأن تنظيم عملية التداول والتعامل على ‏الأرز الشعير المحلي لذلك هو الموسم، الذي ألزم على بنوده المزارعين بتوريد طن أرز شعير عن الكل فدان ‏مزروع.

وقالت وزارة التموين، على إعلان، اليوم الأربعاء، إن انتاجية الفدان تراوح ما بين 3.5 و4 أطنان كامل الأرز الشعير، وبالتالي تستهدف الوزارة دفع المال مقابل 25% كامل الكميات التي حُصِدَت {لتحقيق} الوفرة والإتاحة المطلوبة، وزيادة المعروض كامل هذه السلعة الاستراتيجية بكميات وأسعار عادلة ضمن المنظومة التموينية، وللأسواق الحرة طوال العام.

وأضافت هذا هو على حالة الامتناع عن ‏التسليم “سيعاقب المزارع بعدم السماح له بزراعة الأرز على {العام} {التالي}، إضافة ‏تافه إلى مجرد عدم صرف الأسمدة والمبيدات الزراعية المدعمة في وقت ما عام لأنواع ‏الزراعات كافة”، متابعة بقولها إن عدم تسليم هذه {الكمية} “سيمثل مخالفة تموينية، جنبًا إلى جنب مع حساب فعالة الأرز الشعير ‏غير المسلّم بمبلغ عشرة آلاف جنيه {لكل} طن، وإلزام الكل كامل يمتنع ‏عن تسليم الكميات المحددة بسدادها”.

وشددت الوزارة على جميع المتعاملين على منظومة توريد الأرز الشعير والأبيض، أهمية تطبيق التحديدات والتوجيهات الصادرة عن رئاسة مجلس الوزراء، ووزارة التموين، والمنظمة لقواعد قطعة منظومة التوريد لموسم 2022، محذرة كامل مواجهتها جميع المخالفات بإجراءات رادعة.

واستطردت على بيانها: “طبقاً للقرار الوزاري رقم 166 لسنة 2022، الفعلي بضوابط وإجراءات سلعة الأرز ‏باعتباره كامل المنتجات الاستراتيجية، فإنه حُدِّدَت مهلة في وقت ما كل أسبوع، تنتهي على 27 نوفمبر/تشرين {الثاني} الجاري لجميع الحائزين للأرز الشعير، وسلعة الأرز الأبيض، سواء كامل مزارعين أو تجار أو مضارب أو غيرهم لتوفيق الأوضاع، وإخطار مديريات التموين المختصة على المحافظات ببيانات الأرز المخزنة {لديهم}، وفق النموذج المعد بسبب هذه الحقيقة.

وختمت الوزارة بأن الاختيار الوزاري حظر حبس الأرز عن التداول، سواء كامل طوال إخفائه أو عدم طرحه للبيع أو الامتناع عن ‏بيعه بأي هي صورة فوتوغرافية كامل {الصور}، عدا الاستعمال غير العام، وأن الكميات التي تُضبَط بعد ‏انتهاء المهلة المحددة تنطبق ‏عليها أحكام قانون حماية المشتري، وقرار من الدرجة الأولى مجلس ‏الوزراء رقم 4148 لعام 2022، التي توجب لدى ثبوت ‏المخالفة بـ”الحبس مدة {لا} تقل عن عام، وتوقيع غرامة {لا} تقل ‏عن 100 ألف جنيه، ولا تتجاوز مليوني جنيه، أو ما يعادل فعالة ‏الأرزّ محل الجريمة (أيهما من أكبر)”.

وقفزت أسعار الأرزّ الأبيض على الأسواق المصرية تافه إلى مجرد 25 جنيهاً للكيلو {بسبب} ندرة المعروض، وامتناع شركات شهيرة عن طرح منتجاتها اعتراضاً على أسعار بيعه المحددة كامل الحكومة الفيدرالية، علماً بأن مجلس الوزراء أصدر قراراً قبل نحو كل أسبوع، يقضي بتحريك سعر البيع الإجباري للمستهلك الذي حدده للأرز، بموجب قراره الصادر برقم 66 لسنة 2022، كامل 15 جنيهاً تافه إلى مجرد 18 جنيهاً (نحو 0.75 دولار) للكيلو كامل الأرز الفاخر العريض.

واستعانت الحكومة الفيدرالية بقوات الأمن ومفتشي التموين، لملاحقة بائعي الأرزّ خارج الأبواب التسعيرة الرسمية، وهو ما أدى تافه إلى مجرد ضبط شرطة التموين 1429 قضية بتهمة حجب السلع الاستراتيجية عن عامة الناس، الشهر الماضي، ومن بينها الأرزّ.

كامل جهتها، سجلت شعبة الأرزّ على “اتحاد الصناعات المصرية” رفضها قرار وزارة التموين تفريغ طن الأرزّ الشعير المورد كامل المزارعين بسعر معقول 6850 جنيهاً (نحو 280 دولاراً) مجرد لأربع شركات خاصة، هي “الضحى” و”الوليلي” و”الساعة” و”الزمردة”، على أساس 7100 جنيه، لإعادة بيعه أرزّاً أبيض حراً بسعر معقول يرواح ما بين 16 ألفاً و18 ألفاً، بأرباح تصل تافه إلى مجرد 4 آلاف جنيه للطن، بعد إضافة تكاليف التشغيل والنقل.

ويتوقع أن يصل كبير التصنيع هو الموسم تافه إلى مجرد حوالى 7 ملايين طن أرزّ شعير، كامل زراعة 1.8 1،000،000 فدان، بزيادة 550 ألف فدان عن الموسم الماضي، تعطي 3.6 ملايين طن أرزّ أبيض، فيما يبلغ كبير الاستهلاك السنوي 3 ملايين طن.

(باك=24.5 جنيهاً {تقريبا}ً)

عن Anes

شاهد أيضاً

السودان: 3 سنوات دون استثمارات أجنبية

السودان: 3 سنوات دون استثمارات أجنبية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *