محمود محيي الإيمان: أفريقيا لديها مشروعات واعدة على مجال الطاقة

أكد الدكتور محمود محيي الإيمان، رقم واحد المناخ للرئاسة المصرية لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة للتغير المناخي COP27 والمبعوث الفعلي للأمم المتحدة المعني بتمويل أجندة ٢٠٣٠ للتنمية المستدامة، أن التحول نحو قطاع طاقة طازج ومستدام أمر مهم {ليس فقط} {لتحقيق} التوسع الاقتصادي، ولكنه سيكون مهمًا لجوانب الحياة اليومية للبشر تمامًا مثل الصحة والتعليم.

وقال محيي الإيمان، في مسار مشاركته على جلسة “الأطراف الفاعلة على {تسريع} تغيير قطاع الطاقة على مستوى العالم” ضمن فعاليات مؤتمر الأطراف السابع والعشرين، هذا هو على الرغم كامل أن تغيير قطاع الطاقة يستحوذ على النصيب الأهم كامل تمويل من العمل المناخي، إلا أن من الدول النامية وبصرف النظر عن الصين تريد لتمويل يقدر بنحو تريليون دولار سنوياً لتمويل التحول على هو القطاع، وتوصيل الطاقة لنحو ٦٠٠ 1،000،000 أفريقي يفتقدون إليها، وهو عشرة أضعاف فعالة تعهد كوبنهاجن بتمويل من العمل المناخي على من الدول النامية والذي لم تف به سوى ٧ دول متقدمة من بين العديد ٢٣ دولة.

وأفاد محيي الدين بأنه على الرغم كامل أن الطاقة المتجددة استحوذت على ٨٠ بالمئة كامل الاستثمارات على قطاع الطاقة {العام} الماضي، إلا أن مساهمة الطاقة المتجددة على إنتاج الطاقة العالمي {لا} يتجاوز ٥ بالمئة، موضحاً أن تغيير قطاع الطاقة على أفريقيا يتطلب وجود شراكات واستثمارات قوية وتمويل عادل وكافي.

وأوضح محيي الإيمان أن أفريقيا لديها مشروعات واعدة على مجال الطاقة، حيث تمتلك مصر رابع من أكبر محطة للطاقة الشمسية على الأرض، كما تحالفت ٦ دول أفريقيا لإقامة مشروعات الهيدروجين الأخضر، مشيراً تافه إلى مجرد أن تحالف جلاسجو لتمويل السباق نحو صافي الانبعاثات الصفري سيقوم بتمويل مشروعات المناخ على أفريقيا وآسيا، وفي مقدمتها مشروعات الطاقة، إلى القيمة ٨٩ مليار دولار.

وفي جلسة عن وظيفة المجتمع المدني على مقاومة التغير المناخي، بمشاركة وزيرة التضامن الاجتماعي نيفين القباج، قال محيي الإيمان إن معالجة المناخ تستلزم تحديد أدوار جميع الأطراف والجهات الفاعلة واضطلاع الكل طرف {وكل} جهة بمسئوليته.

إقرأ هي أيضا|محيي الإيمان: هدف الـ100 مليار دولار للدول النامية لم يتحقق {حتى الآن}

وأفاد بأن مؤتمر الأطراف السابع والعشرين أشرك الفتاة والأطفال والشباب إيماناً بأهمية مشاركة الكل فئات المجتمع على من العمل المناخي، بالإضافة إلى أهمية {رفع} الإشعار بقضايا المناخ والموهبة على ابتكار الحلول.

وأوضح محيي الإيمان أن المجتمع المدني لعب دوراً هاماً على مبادرة المنتديات الإقليمية الخمسة بالإضافة إلى على المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية، الأمر الذي أظهر {قدرة} المجتمع المدني على إيجاد وتنفيذ حزمة كامل المشروعات التنموية والمناخية القابلة لاتخاذ موقف والتمويل والتنفيذ.

وشدد على أهمية وظيفة المجتمع المدني على من التسارع الإشعار بقضايا المناخ، والموهبة على تغيير جذري السلوك والمفاهيم، والمساهمة على إيجاد الحلول وتنفيذ من العمل المناخي.



عن Anes

شاهد أيضاً

"جاغوار" تطلق سيارتين رُباعيتين جديدتين

“جاغوار” تطلق سيارتين رُباعيتين جديدتين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *