شروط فسخ عقد النكاح في السعودية

جدول المحتويات

شروط فسخ عقد النكاح في السعودية ما هي وما هي إجراءات فسخ عقد النكاح وما المقصود بفسخ عقد النكاح، هو ما سيتمّ بيانه في هذا المقال، فالعلاقات الزّوجية من أسمى العلاقات وأعظمها، فهي سبب الاستمراريّة في الحياة، لكن قد لا توفّق العلاقات الزّوجيّة دوماً وقد تحدث فيها اضّطرابات تؤدي إلى الوصول لطريقٍ مسدود لا يسمح بالاستمرار، وقد شرّع الله الطّلاق حلّاً أخيراً لكن فسخ العقد حلٌّ آخر وجد لمثل هذه الأمور، وفي هذا المقال يهتمّ Ferdja بإطلاعنا على شروط فسخ عقد النكاح في السعودية.

ما المقصود بعقد النكاح

قبل معرفة شروط فسخ عقد النكاح في السعودية، لا بدّ من معرفة ما المقصود بعقد النكاح أو عقد الزّواج، فالنّكاح لغةً هو الضّمّ والتّداخل، ويُقال تناكحت الأشجار أي انضمّ بعضها إلى بعض، ويُستعمل في التّعبير عن الوطء، ويُطلق عليه العقد لأنّه سببٌ فيه، والنّكاح يعني العقد والوطء في لسان العرب، وسمّي التّزوّج نكاحاً  لما فيه من ضمّ أحد الزّوجين للآخر، ويُعرف عقد النكاح أنّه عقدٌ بين رجل وامرأة تحلّ له شرعاً بموجبه لتكوين أسرة وإيجاد نسلٍ بينهما، وهو عقدٌ بإيجاب وقبول ممّن هما أهلٌ لذلك، فهو عقدٌ بين رجل وامرأة على وجه مشروع وبشروط مخصوصة، وبوجود الرّضا المعبّر عنه بالإيجاب والقبول وتوافر شروط عقد النكاح.[1]

شاهد أيضًا: دعاء الاستخارة للزواج

ما هو فسخ عقد النكاح

فسخ عقد النكاح هو نقض العقد وحل الارتباط الزّوجي من أصله وكأنّه لم يكن ويكون بحكم القاضي أو لحكم الشرع، فالفسخ لغةً هو فسخ الشّيء، أي نقضه، ويكون به زوال رابطة العقد بين الزوجين بحكم القاضي ويصبح كلّاً منهما أجنبيّاً للآخر، وفسخ عقد النّكاح لا يشبه الطّلاق إلا بالنتيجة، فكلاهما تفريقٌ للزّوجين، ولفسخ عقد النكاح شروطٌ وأحكام وله العديد من الأسباب التي تجعله ممكناً ويثبت فسخ عقد النكاح بها.[2]

شاهد أيضًا: كم عدد جلسات فسخ النكاح

شروط فسخ عقد النكاح في السعودية

إنّ فسخ عقد النكاح في السعودية يعني زوال رابطة العقد بين الزوجين، وذلك وفق قرار القاضي، ويصبح كلٌّ منهما أجنبيّاً على الآخر، وقد وضعت المملكة العربية السعودية الكثير من شروط فسخ عقد النكاح في السعودية، وذلك لمن يريد فسخ عقد الطلاق عليه أن يطّلع عليها وهي:

الإعسار

من شروط فسخ عقد النكاح في السعودية الإعسار، فهل إذا أعسر الزوج بالصداق يحقّ للزوجة أن تطلب فسخ عقد النّكاح؟ فقد اختلف أهل العلم في حكمه، لكن إذا كان الزوج لا ينفق على زوجته نفقةً تُناسب حالها، فهذا من الأمور التي تبيح فسخ العقد أو طلب الطّلاق للمرأة، حتّى وإن كانت عالمةً بفقره وحالة إعساره قبل الزّواج، وهذا قول جمهور العلماء، يقول الشيخ ابن عثيمين إذا تزوجها وهو معسر عالمة بحاله، فلها أن تخيّره بين الطّلاق أو النّفقة، وقال بعض أهل العلم كابن القيّم أن المرأة لا يجوز لها الفسخ بسبب إعسار الزوج سواءً تزوجّته عالمةً بإعساره أم لم تعلم أو كان موسراً ثمّ أعسر بعد الزواج، ولها الفسخ في حالٍ واحدة إن أظهر لها اغنى وأوهمها به وهو بخلاف ذلك، وقال آخرون لو تزوّجته وهي عالمةٌ بحاله فلا فسخ لكن لا يمنعها من العمل لتعينه وتنفق على نفسها.[3]

الغيبة

من شروط فسخ عقد النكاح في السعودية الغيبة، وهي غياب الزّوج بسبب سفرٍ من بلاده ولم يعد بعدها، لكنّ حياته معلومة وعنوانه معلوم، فترك الزّوج زوجته فترةً طويلة مع إمكان السّفر إليها هو من تضييعٍ للحقوق وهو آثمٌ لفعله، ومن حقّ المرآة بتضرّرها أن تطلب فسخ عقد النكاح وقد اختلف العلماء في تفريق الغيبة، فذهب الأحناف والشّافعية والحنابلة إلى أنّه لو غاب الزوج عن زوجته مدّةً مهما طالت أو قصرت، وترك لها نفقتها لم يكن لها حقّ طلب التّفريق إذا لم يكن ذلك بقصد الإضرار بالزّوجة، أمّا الحنابلة قالوا لو أنّ الزّوج غاب عن زوجته بغير عذر كان لها طلب فسخ عقد النكاح ولو كان غيابه بعذر لم يجز لها ذلك، وشروط تاغيبة ليثبت فسخ عقد الزّواج للزّوجة هي:[4]

  • أن تكون الغيبة طويلة، حيث أنّ الأحناف قالوا ستّة أشهرٍ وأكثر، فبهذا يكون للزّوجة حقّ طلب فسخ العقد، مع توافر الشّروط الأخرى، وقال المالكيّة أنّ المدّة يجب أن تكون سنة أو أكثر.
  • خشية الزّوجة على نفسها الضّرر بهذا الغياب، ك خشيتها الوقوع في الزّنا وليس اشتهاء الجماع فقط.
  • غياب الزّوج لغير عذر فإن كانت لعذر كالحج والتّجارة وطلب العلم لا يجوز للمرأة طلب فسخ عقد النكاح، وهذا قول الحنابلة، أمّا المالكيّة فلا يشترطون ذلك.

الفقد

من شروط فسخ عقد النكاح في السعودية الفقد، فهل يُباح للزوجة طلب فسخ عقد النكاح بسبب فقدان الزوج؟ فقد قال أهل العلم أنّ زوجة المفقود يحقّ لها أن تطلب التّفريق بغياب زوجها وانقطاع خبره وجهل مكانه، وذلك إذا خشيت على نفسها الضّرر والوقوع في المحرّمات كالزّنا، ولكن لا يحلّ لها ذلك إلا بعد أن تتربّص بنفسها أربع سنوات من يوم فقده وانقطاع خبره، وتعتدّ كعدّة الوفاة ثم يجوز لها الزّواج بآخر، فالأسير أو المسافر الذي لا يُعرف خبره أكثر من أربع سنوات جاز لامرأته أن تفسخ الزّواج وتتزوّج بغيره.[5]

الحبس

ومن شروط فسخ عقد النكاح في السعودية أيضاً الحبس، فهل يحق للزوجة التي حُبس زوجها أن تطالب بفسخ عقد النّكاح؟ فالمحبوس هو الرّجل الذي يُلقي القبض عليه ويُودع بالسّجن لجنايةٍ أو مخالفةٍ أو غيره، ويقول أهل العل في ذلك أنّ المحبوس لو لم يترك نفقةً لزوجته، فهي حرّة في البقاء في عصمته أو طلب فسخ عقد النّكاح، ولو أنّه ترك لها النّفقة لكن طالت مدّة حبسه، فهذا يسبّب ضرراً للزّوجة بعدم وطئها، وهذا ممّا يُبيح لها طلب فسخ عقد النكاح، سواءً كان بقصدٍ من الزّوج أو غير قصد ولو كان مع نفقة أو بغير، والقول في المحبوس كالقول في المفقود بإجماع أهل العلم، فلو تعذّر على المرأة الانتفاع بزوجها المسجون جاز لها طلب الطّلاق وفسخ عقد النكاح.[6]

سوء العشرة

من شروط فسخ عقد النكاح في السعودية سوء العشرة، وهي كلّ ما يقوم به الزّوج من فعلٍ يُلحق الأذى بالزّوجة مادّيّاً أو معنويّاً، كأن يضرب الزّوجة أو يسبّها أو يشتمها، ويرى أهل العلم أنّه لو كان أذى الزّوجة والضّرر الحاصل من سوء عشرة الزّوج يؤدي إلى الشّقاق الزّوجي واستحالة استمرار الحياة الزّوجية، فإنّه من حقّ الزّوجة طلب فسخ عقد النّكاح لمنع الضّرر والزيادة فيه.

العيب

ما هي عيوب الرجل وعيوب المرأة التي يكون بسببها فسخ عقد النكاح مباحاً، فوجود عيب في أحد الزّوجين تمّ إخفاؤه عن الطرف الآخر أثناء كتابة العقد، يحقّ بذلك لمن أخفي عنه هذا العيب بفسخ عقد النّكاح، وهذا من شروط فسخ عقد النكاح في السعودية، فالعيب من مسوّغات فسخ عقد الزّواج، كأن يكون في الرّجل أو المرأة برصاً أو مرضٌ يعطّل النّكاح وغيره وهو قول جمهور أهل العلم والله ورسوله أعلم.[7]

الردة

إنّ الردة من شروط فسخ عقد النكاح في السعودية، فالرّدة تعني أن يرتدّ أحد الزّوجين عن الإسلام وإعلان خروجه عن الدين، وردّة الزّوج أو الزّوجة تفسخ عقد النّكاح كما قال أهل العلم، فقد قال بعضهم أنّها تفسخ عقد النّكاح في الحال وقال آخرون أنّ العقد ينفسخ بانتهاء عدّة الزّوجة فإن عاد المرتدّ منهما للإسلام قبل إنقضاء العدّة فالنذكاح بينهما مستمرّ، واتفق الأئمة الأربعة على انفساخ النّكاح بردّة أحد الزّوجين لكنّ الخلاف كان في وقت الانفساخ، وأضافوا أنّ المرأة تملك أمر نفسها بعد عدّتها فإن شاءت أن تفسخ عقد النكاح فلها ذلك، وإن شاءت تنتظر زوجها علّه يرجع للإسلام، ولكن ملخّص القول أنّ الردة يبيح للمرأة طلب فسخ عقد النكاح والله أعلم.[8]

شاهد أيضًا: حكم خروج الزوجة وهي في بيت أبيها أثناء الخلاف مع الزوج

كم عدة فسخ عقد الزواج

بعد الحديث عن شروط فسخ عقد النكاح في السعودية، لا بدّ من الحديث عن واحدٍ من الآثار المترتّبة على الفسخ، وهو العدّة، وإنّ عدة فسخ عقد الزواج من الأمور الّتي اختلف عليها أهل العلم، وذلك في تحديد مدّة العدّة الواجبة على المرأة، فمن العلماء من قال أنّ عدّة المرأة الّتي فُسخ عقد زواجها، هي كعدّة المرأة المطلّقة أو الأرملة، ثلاثة أشهر، أو ثلاث حيضات، وتُصدّق المرأة بعد انقضاء ستّين يوماً من عدّتها، أو كما قال آخرون بانقضاء تسعٍ وثلاثين يوماً، ومن العلماء من قال بأنّ عدّة المرأة التي فُسخ عقد نكاحها، هي شهرٌ واحد، أو حيضةٌ واحدةٌ كما الخلع، والله أعلم.[9]

ما هو الفرق بين الطلاق والفسخ

قد جمع أهل العلم العديد من الفروقات الّتي تبيّن الاختلافي بين أحكام الطّلاق وفسخ عقد النّكاح، والّتي سنذكرها لكم تباعاً، وهي:

  • الطّلاق هو إنّهاء العلاقة الزّوجيّة ولا يكون إلّا بالبينونة الكبرى، أمّا الفسخ فهو نقض عقد النّكاح كأنّه لم يكن.
  • الطّلاق لا يجب أن يكون مبنيّاً على عقد زواجٍ صحيح، أمّا الفسخ فيكون بعقدٍ صحيحٍ ولأسباب شرعيّة نصّ عليها الإسلام.
  • الطّلاق ينقص بعدد الطّلقات الّتي يقولها الرّجل، ويمكن للرّجل ردّ زوجته إلى ذمّته، قبل انتهاء عدّتها، بينما الفسخ لا يكون بعدد الطّلقات، ولا يحلّ للرّجل استرجاع زوجته بعد الفسخ، إلّا بعقدٍ جديد.
  • الطّلاق يقع دون وجود قاضٍ شرعيّ، أما الفسخ فيجب أن يحكم بمشروعيّته من عدمها.
  • الفسخ يقع بحكم القاضي سواء كانت الموافقة من الطّرفين أو من أحدهما فقط، ولا يحتاج إلى لفظ الزّوج، أمّا الطّلاق فلا يتمّ إلّا بموافقة الزّوج ولفظه للفظ الطّلاق.

شاهد أيضًا: دعاء الخروج من المجلس

ما هي الآثار المترتبة على الفسخ

قد مررنا فيما سبق على شروط فسخ عقد النكاح في السعودية، وسنتحدّث فيما يأتي، على الآثار المترتبة على فسخ عقد النّكاح بين الزّوجين، والتّأثيرات الحاصلة بعد الفسخ، من حيث المصاهرة والنّسب وغيرها، والآثار هي:

  • حرمة المصاهرة: أي يحرم للزّوج الزّواج بفروع زوجته وأصولها إن ثبت الدّخول بها، أمّا إن لم يدخل بها فذلك ليس بمحرّمٍ بعد الفسخ.
  • العدّة: فالّتي فُسخ عقد زواجها فإنّ العدّة واجبةٌ عليها كالمطلّقة والّتي مات عنها زوجها، لكنّ مدّة العدّة مختلفة.
  • النّسب: إن فُسخ عقد الزّواج، لأنّ الزّواج باطلٌ وفاسد، فإنّ الأولاد ينسبون إلى أبيهم، أي الزّوج، وذلك حمايةً لعرضه ونسبه، ولحمايته من المجتمع.
  • المهر: تأخذ المرأة مهرها إنّ ثبت الدّخول بها، وتأخذ نصفه إن كان الفسخ للأسباب الّتي نصّ عليها الشّرع، أمّا إن كانت هي من طلبت الفسخ فلا مهر لها.

ما هي إجراءات دعوى فسخ عقد النكاح

إنّ لفسخ عقد الزّواج عند القاضي الشّرعيّ عدّة إجراءاتٍ وجب على الزّوجين القيام بها، لتقوم المحكمة بمعالجة مشكلتهما، إمّا بالإصلاح إن لم يكن السبب كافياً للفسخ، وإمّا بفسخ عقد النّكاح والتّفريق بين الزّوجين، مع الأخذ بعين الاعتبار الآثار المترتّبة على ذلك، وهذه الإجراءات هي:

  • الذّهاب إلى المحكمة المختصّة، وهي محكمة الأحوال الشّخصيّة.
  • الدّخول إلى الموقع الإلكتروني الرّسمي للوزارة، لملأ نموذج بيان الدّعوى لفسخ عقد النّكاح، أو يمكن الحصول على نموذجٍ ورقيّ من قسم الصّحائف في المحكمة.
  • تحديد موعدٍ للدّعوى من خلال قسم المواعيد والإحالات في محكمة الأحوال الشّخصيّة.
  • حضور الطّرفين في الموعد المحدّد وتقديم بيان الدّعوى مكتوباً، حيث يقوم بذلك المحامي المختص.
  • يقوم القاضي بالاطّلاع على بيان الدّعوى، ويسأل الزوجين عن الأسباب الّتي دفعتهما أو دفعت أحدهما لطلب فسخ عقد النّكاح.
  • إن صادق الزّوجين علة وجود العيب والعلّة، فيحكم القاضي بالطّلاق وفسخ عقد الزّواج، وإنّ أنكرا وجود العلّة أو نكرها أحدهما، فإنّ القاضي يوجّه الزّوجين إلى الجهات المختصّة لتحديد العيب والعلّة، وأخذ تقريرٍ مصدّقٍ من الجهات المعنيّة، وبموجبه يقع الحكم.

شاهد أيضًا: هل يجوز ارجاع الزوجه بعد الطلقه الاولى بدون علمها

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية هذا المقال الّذي قد أوردنا فيه شروط فسخ عقد النكاح في السعودية ، مع ذكر الفرق بين الفسخ والطّلاق، والحديث عن الآثار المترتبة على الفسخ، كذلك ذكر الإجراءات المتّخذة عند فسخ عقد النّكاح، بالإضافة إلى تعريف عقد النّكاح والمقصود بفسخ عقد النّكاح.

عن Anes

شاهد أيضاً

ما هي اول سورة بالقران نزلت كاملة

جدول المحتويات ما هي اول سورة بالقران نزلت كاملة ؟ يطرح الكثير من المسلمين هذا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *